يُدين تحالف القوى الوطنية الهجوم الإرهابي البشع الذي تعرضت له منطقة الفقهاء أمس الأحد الموافق 2018/10/28م، كما يُعزّي التحالف أسر الضحايا وذويهم، الذين طالتهم يد الغدر في هذة الجريمة، آملاً مساعدة الجهات المعنية في عودة المخطوفين إلى أهلهم سالمين .
كما يعبرالتحالف عن مزيد من القلق تجاه هذا الترهل الأمني الواضح والناتج عن الانقسام في المؤسسات العسكرية والأمنية، ويدعو المسؤولين شرقاً وغرباً إلى تحمل مسؤولياتهم الأخلاقية و الوطنية والتي تفرض عليهم المضي قدماً في توحيد هذه المؤسسات .

 


حفظ الله ليبيا،،

تحالف القوى الوطنية ليبيا للجميع وبالجميع

صدر بطرابلس 29/10/2018 م