يُهنيء تحـالف القـوى الـوطنية أبنـاء الشعب الليبي والقـوات المسلـحة قيـادةً
وضبـاطاً وجنوداً بمنـاسبة تطهير مدينة بنغـازي العصية من قوى الإرهـاب
والتطرف .

وإذ نستمطر شآبيب الرحمة على كـل مـن بـذل نفسه في سبيـل هـذه اللـحظة
التاريخية، فإننا في ذات الوقت ندعو الجميع إلى تغليب لغة العقل والحـكمة،
ونناشد جميع الشركاء من القوى السياسية و الشخصـيات الوطنية والاجتمـاعية
الالتزام بمسؤولياتهم الأخلاقية تجاه الـوطن، وذلـك بالاستعــداد لمـزيد مـن
الانفتـاح والإقـبال على حـوار وطني شـامل يقـرب الجميـع من كـلمـة سواء
ومن تحقيق المصالحة الوطنية .

إن التضحيات الجسام والدماء التي بُذلت لن يعوضها إلا التفاف الجميع حول
مشاريع اعادة إعمار البنيان والإنسان.


حفظ الله ليبيا

صدر في طبرق بتاريخ 5/7/2017